وزير بريطاني يرسم طريقا وحيدا للتعامل مع الملتحقين...
وزير بريطاني يرسم طريقا وحيدا للتعامل مع الملتحقين...

اهتمت صحيفة الديلي تلغراف البريطانية في عددها الصادر، اليوم الاثنين، بتصريحات روري ستيوارت، وزير الدولة البريطاني لشؤون التنمية الدولية التي شدد فيها على ضرورة قتل المقاتلين البريطانيين الملتحقين بتنظيم "الدولة الاسـلامية داعـش" في سورية بدلا من السماح بعودتهم إلى بريطانيا.

وتقول الصحيفة التي نشرت هذه التصريحات في صدر صفحتها الأولى، إن ستيوارت صـّرح إن "أولئك المتحولين الذين تركوا بريطانيا للقتال في صفوف جماعات إرهابية هم مذنبون بارتكاب أعمال مروعة، وإن الطريق الوحيد للتعامل معهم هو قتلهم في كل الحالات تقريبا".



وتشير الصحيفة إلى أن "هذه التصريحات جاءت بعد أيام من قول ماكس هيل، المراجع المستقل لتشريعات الإرهاب في بريطانيا، إنه ينبغي أن يسمح بعودة الشباب الذين سافروا إلى سورية بعد أن غسلت أدمغتهم وإعادة دمجهم بالمجتمع".

وتنقل الصحيفة عن ستيوارت قوله، "أخشى أن علينا أن نكون جادين بشأن حقيقة أن هؤلاء الناس يشكلون خطرا جديا علينا، وللأسف، الأسلوب الوحيد للتعامل معهم، سيكون في كل الحالات تقريبا، هو قتلهم".

وتقول الصحيفة إنه يعتقد أن نحو نصف عدد البريطانيين الذين التحقوا بالمتطرفين، والمقدر عددهم بنحو 850 شخصا، قد عاد إلى بريطانيا، وثمة مخاوف من أن يتبعهم عدد أكبر، مع خسارة المنظمة الإرهابية للأراضي التي تسيطر عليها في العراق وسوريا.

المصدر : السومرية نيوز