التحالف الدولي: لا يوجد أي توجه لإبعاد الإرهابيين من العراق...
التحالف الدولي: لا يوجد أي توجه لإبعاد الإرهابيين من العراق...

نفى التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، الخميس، ما ذكرته وزارة الدفاع الروسية بشأن تقليـل التحالف وتيرة ضرباته ضد "الدولة الاسـلامية داعـش" في العراق، فيما اشار الى أنه لا يوجد أي توجه لإبعاد "الإرهابيين" من العراق إلى سورية.

وصـَرح مصدر في المكتب الصحفي للتحالف الدولي في حديث لـ "نوفوستي"، إن "تصريح الجنرال إيغور كوناشينكوف غير دقيق وهو قسم من الحملة الدعائية الهادفة لتشويه سمعة الولايات المتحدة وتحالفنا الناجح ضد الدولة الاسـلامية داعـش في العراق وسوريا"، مشددا على أن "الجيش الأمريكي في العراق وسوريا سيواصل توجيه الضربات ضد الدولة الاسـلامية داعـش في الدولتين لمساعدة الشركاء مادام خطر الدولة الاسـلامية داعـش قائما في المنطقة".



وأردف المصدر، أن "هدف الأمريكيين الأول ما يزال يكمن في تحقيق النصر على الدولة الاسـلامية داعـش في بعض مناطق سورية والعراق، وتوفير الظروف لتنفيذ عمليات لاحقة بهدف تعزيز الاستقرار الإقليمي".

من جهته، صـّرح قائد القوات البرية في التحالف اللواء روبرت وايت، إنه "لا يوجد أي توجه لإبعاد الإرهابيين من العراق إلى سورية، كما انه لا توجد هناك أي رغبة لدى حكومة العـراق التي تسعى فقط للقضاء عليهم"، لافتاً الى أن "حكومة بغداد بالذات تترأس رسميا عملية مكافحة الدولة الاسـلامية داعـش في العراق".

وكان الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال إيغور كوناشينكوف د أعلن، في وقت سابق، أن التحالف قلص في أيلول الماضي وبشكل ملحوظ وتيرة ضرباته ضد الإرهابيين، وذكر أن هذا التخفيض تزامن مع قيام "الدولة الاسـلامية داعـش" بنقل أعداد كبيرة من مسلحيه من المناطق الحدودية العراقية إلى دير الزور.

المصدر : السومرية نيوز