«إخوان الجزائر» يرفضون عرض «بوتفليقة» بالمشاركة في الحكومة
«إخوان الجزائر» يرفضون عرض «بوتفليقة» بالمشاركة في الحكومة
رفض مجلس شورى حركة مجتمع السلم التي تمثل إخوان الجزائر المشاركة في الحكومة الجديدة برئاسة عبدالله سلال هناك بعد عرض من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.

ودعت الحركة لاجتماع مجلس شوراها الذي قرر بأغلبية كبيرة رفض المشاركة في الحكومة الجديدة حيث صوت 196 عضوا بالرفض من أصل 208 عضوا، فيما أعلن 9 أعضاء فقط موافقتهم المشاركة، وامتنع 13 عضو عن التصويت.

وأثارت مسألة المشاركة في الحكومة الجديدة جدل واسع داخل صفوف الحركة، بعدما لوح رئيسها عبد الرزاق مقري بالاستقالة من موقعه حال وافق مجلس الشورى على المشاركة في الحكومة، في وقت بذل فيه الرئيس السابق للحركة أبو جرة السلطاني وعدد آخر من القيادات محاولات حثيثة لإقناع أعضاء مجلس الشورى بالتصويت لصالح قرار المشاركة.

وحصل تحالف حركة مجتمع السلم الذي ضم حزب جبهة التغيير على 34 مقعدا في الانتخابات النيابية التي جرت في الرابع من مايو الحالي، ليصبح القوة السياسية الثالثة في الجزائر، بعد حزب جبهة التحرير الوطني، وحزب التجمع الوطني الديمقراطي الموالين للسلطة.

المصدر : بوابة الشروق