رئيس باراجواي يدعو إلى التهدئة بعد مقتل شاب اثنـاء مظاهرات
رئيس باراجواي يدعو إلى التهدئة بعد مقتل شاب اثنـاء مظاهرات

دعا رئيس باراجواي هوراسيو كارتيس, إلى التهدئة بعد مقتل شاب اثنـاء تظاهرات عنيفة بين متظاهرين وقوات الأمن.

ونقلت فضائية (يورونيوز), اليوم الأحد عن الرئيس قوله – “لا يمكن تبرير أي عمل يؤدي إلى مقتل شاب ويتسبب في كارثة كبيرة, أقدم خالص التعازي لأسرة الفقيد رودريجو كوينتانا”, مؤكدا أن هذه الأعمال لن تمر من دون عقاب, مضيفا :”كل شخص مسؤول عن هذه الأعمال المروعة سوف يواجه العدالة وسوف يدفع ثمن ما قام به”, متوعدا بمعاقبة كل من تسببوا في الفوضى.

وأعلنت وزارة الداخلية – في بيان – أن السلطات تحقق في ظروف الوفاة التي يشتبه في أنها وقعت على يد أحد عناصر قوات الأمـن.

كان محتجون قد اقتحموا مبنى الكونجرس في باراجواي أمس وأشعلوا النار فيه بعد قبـول لجنة به على تعديل للدستور يسمح لرئيس البلاد أوراسيو كارتيس بالترشح مجددا لانتخابات الرئاسة.

واشتبك المتظاهرون مع قوات الأمـن, كما أحرقوا إطارات سيارات ونزعوا أجزاء من السياج المحيط بالمبنى, وهو ما دفع قوات الأمـن بالرد بإطلاق الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي مما أسفر عن إصابة عدد كبير من المحتجين والساسة والصحفيين.

يشار إلى أن دستور البلاد يحظر إعادة انتخاب الرئيس منذ إجازته في 1992 بعد سقوط النظام الدكتاتوري عام 1989.

المصدر : اخبار مصر