موسكو تستنكر تبرير الإعلام الغربي لجرائم الدولة الاسـلامية داعـش
موسكو تستنكر تبرير الإعلام الغربي لجرائم الدولة الاسـلامية داعـش
المجرة نيوز
ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية
مينا سمير
الخميس، 30 مارس 2017 - 15:50
234 مشاهدة

صَـرحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس إن قيام بعض السياسيين السوريين المعارضين ووسائل الإعلام الغربية بتبرير أفعال وأعوانهم سلفاً يعد أمرًا غير مقبول " مؤكدة ضرورة إدانة كل الأفعال التي يقوم بها مسلحو الدولة الاسـلامية داعـش وجبهة النصرة والتنظيمات الإرهابية في سورية والعراق .
وأكدت زاخاروفا في مؤتمر صحفي أوردته فضائية "روسيا اليوم" أن الوضع الأمني والإنساني حول مدينة الموصل العراقية لا يزال يتدهور، منـوهة إلى أن المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين وصف عملية تحرير الموصل بالمذبحة بحق المدنيين الذين يتعرضون لقصف جوي من قبل طيران وأعمال قتل من قبل مسلحي الدولة الاسـلامية داعـش على الأرض.
وأوضحت الدبلوماسية الروسية أن 307 مدنيين على الأقل لقوا مصرعهم وأصيب 273 آخرون بجروح من اثنـاء الشهر الجاري في غرب ، بحسب معطيات الأمم المتحدة، منـوهة إلى أن واشنطن اضطرت في نهاية المطاف للاعتراف بمسؤولية التحالف الدولي عن مقتل المدنيين في المدينة العراقية.
وتابعت قائلة " إن الولايات المتحدة خططت لشن حرب سريعة في الموصل قبل الانتخابات دون وضع خطة مناسبة للعملية وفتح ممرات إنسانية للمدنيين، إلا أنها فشلت في ذلك ".
ونوهــت زاخاروفا إلى أن منهج الإعلام الغربي بشأن الوضع في حلب السورية كان غير طبيعي، معتبرة ذلك بأنه حملة إعلامية تهدف إلى تشويه الحقائق.
وزادت "أن هدف الإدارة الأمريكية السابقة وحملة المرشحة هيلاري كلينتون بشأن حلب السورية كان يتمثل في تقليل دور روسيا في تحرير هذه المدينة السورية من المسلحين، أما صمت الإعلام الغربي بشأن الموصل فإنه يهدف إلى تخفيف الأضرار المترتبة على واشنطن".

المصدر : دوت مصر