«هير».. بملامح تتماشى مع عصر ترامب
«هير».. بملامح تتماشى مع عصر ترامب

بمناسبة الذكرى الـ50 لمسرحية «هير» الموسيقية التي حققت نجاحاً باهراً في ستينات القرن الماضي يبدأ في لندن عرض رؤية خاصة للمسرحية، بعد إدخال تعديلات عليها لتتماشى مع عصر ترامب.

وتتضمن المسرحية، التي ستقدم على مسرح فولتس في لندن، تغييرات في الجمل الحوارية وكلمات أغنيات جيمس رادو الذي كتب النص المسرحي مع جيروم راجني في ستينات القرن الماضي، وذلك حتى تناسب وتعلق على مجريات السياسة في الوقت الراهـن.

ومن بين التعديلات، ينشد الممثلون أغنية عن «أميركا أقوى» في إشارة إلى شعار الحملة الانتخابية للرئيس الأميركي، وهو «لنجعل أميركا عظيمة مرة أخرى». وتسرد «هير» حكايات مجموعة من الهيبيز، تعرف باسم «ذا ترايب»، رفض أفرادها التجنيد لخوض حرب فيتنام في نيويورك في ستينات القرن الماضي. وعرضت المسرحية لفترات طويلة في برودواي وعلى مسارح وست إند في لندن، وأسهمت أغنيات فيها في بيع قرابة ثلاثة ملايين نسخة من التسجيل الصوتي الأصلي للمسرحية في برودواي.

المصدر : الإمارات اليوم