أبو ريدة: كنت على وشك ضرب مسؤولي الكونغو في برج العرب
أبو ريدة: كنت على وشك ضرب مسؤولي الكونغو في برج العرب

عاش هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة لحظات عصيبة اثنـاء المواجهة التي انتهت بفوز منتخب مصر على الكونغو 2-1 وتأهله لكأس العالم 2018.

وصـَرح أبو ريدة إن الشعور بأن منافس ما يريد عرقلتك لمصلحة منتخب آخر أمر وارد في كرة القدم، ولكنه مجرد أحاسيس فقط، مؤكدا أنه شعر بالفعل أن منتخب الكونغو "مشحون" للغاية.

وأردف رئيس اتحاد الكرة: "كنت عصبيا للغاية في المقصورة الرئيسية، لدرجت أنني طالبت توسط آخرين لتهدئة مسؤولي اتحاد الكرة في الكونغو لأنني كنت على وشك ضربهم، فالموقف لم يكن محتملا".

وتابعت: "كنت حزينا للغاية بعد خسارة مباراة أوغندا، ومتوترًا للغاية ليلة مباراة الكونغو لدرجة أن هيكتور كوبر صـّرح أنه لأول مرة يراني في هذه الحالة".

وأضـاف "الموقف كان حساسا للغاية ورغم كل ذلك لم أفقد الأمل في التأهل لكأس العالم منذ أول يوم لأننا فعلنا كل شيء ولم نقصر وكنت واثقا أننا سنفوز على الكونغو بصعوبة لأنه فريق مميز للغاية ويلعب كرة هجومية جيدة، كما أن من تواجد في ملعب برج العرب ليس جماهير كرة قدم، بل عائلات جاءت للاحتفال بالتأهل وترى أن الفوز مضمون".

وبيـّن: "لقد تحدثت مع مسؤول بالاتحاد الغاني، وأكد لي أن الكونغو فريق جيد للغاية ولكنه خسر بخمسة أهداف لأنه طمع وغامر بعد خروجه بالتعادل في المواجهة الأولى، فهو يجيد الاستحواذ على الكرة وفتح خطوط الملعب".

وأتم هاني أبو ريدة: "اللاعبون كانوا رجالا، لم يسأل أي منهم عن المكافآت أو قيمتها، لقد كتبوا اسمهم في التاريخ".

قد يعجبك أيضا...

loading...

المصدر : عرب نت