اتحاد كوت ديفوار يرغب في تأخير مواجهة المغرب
اتحاد كوت ديفوار يرغب في تأخير مواجهة المغرب

طلب الاتحاد الإيفواري لكرة القدم رسميا من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" تأجيل الموعد المقترح لخوض مباراة الجولة السادسة والأخيرة من تصفيات كأس العالم المقررة بروسيا العام القـادم، بخمسة أيام، حيث التمس تعويض تاريخ 6 نونبر القـادم بالحادي عشر من نفس الشهر، على أن تقام المواجهة بمدينة أبيدجان، العاصمة الاقتصادية لكوت ديفوار.

وعلمت "هسبورت" من مصادرها الخاصة أن طلب تعديل تاريخ إجراء اللقاء، الذي تقدم به الاتحاد الإيفواري، ستتم الموافقة عليه، وذلك لتمكين اللاعبين الدوليين الإيفواريين من الالتحاق بشكل مبكر بالبلاد ودخول معسكر إعدادي قصير قبل إجراء المواجهة الحاسمة، والتي ينتظر أن تحدد المتأهل إلى نهائيات "المونديال" القـادم، في حال حقق كل من المغرب والكوت ديفوار نتائج جيدة في مباراتي الجولة الخامسة من التصفيات أمام كل من الغابون ومالي على التوالي.

ويرتقب أن يستفيد المنتخب المغربي بدوره من تأجيل موعد المواجهة إلى 11 نونبر، علما أن تواريخ "فيفا" الخاصة بنونبر القـادم تفتح بين 6 و14، وهو ما سيتيح أمام هيرفي رونار برمجة تجمع مصغر للفريق الوطني قبل شد الرحال صوب الكوتديفوار.

ويحتضن ملعب فيليز هوفويت بوانيي بأبيدجان، بعد استخلاص قبـول "فيفا" مباراة "الفيلة" و"الأسود" يوم 11 نونبر القـادم في الخامسة والنصف مساء، حيث يترقب الشارع الكروي المغربي بشغف كبير هذا اللقاء، الذي قد يصير مباراة نهائية فاصلة بين المنتخبين للتأهل، وتتيح للفريق الوطني بلوغ "المونديال"، مرورا بضرورة الفوز كخيار أول، أو الفوز والتعادل كخيار ثاني في حال خدمت نتائج الجولة الخامسة مصالح "أسود الأطلس".

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com

المصدر : جريدة هسبريس