صور شاشة تكشف عن الواجهات الأولية لنظام Fuchsia من جوجل
صور شاشة تكشف عن الواجهات الأولية لنظام Fuchsia من جوجل

في آب/أغسطس من العام الماضي، ظهر فجأةً نظام تشغيل جديد من جوجل ما زال قيد التطوير يُدعى “فوشيا” Fuchsia. حيث نشرت الشركة بصمت أجزاء من مصدره المفتوح دون أي إعلان رسمي أو أي تعليق من الشركة. وكان ما تم نشره من الشيفرة المصدرية ليس إلا أجزاء محدودة من النظام غير المُكتمل، لا تكشف عن الكثير.

ما عرفناه حينها عن “فوشيا” هو اعتماده على نواة تُدعى Magneta من تطوير جوجل. هذه النواة -وعلى عكس أندرويد ونظام كروم- ليست مبنية على لينوكس، وهي مصممة لدعم مختلف أنواع الأجهزة من الهواتف وحتى أجهزة الكمبيوتر القوية.

نظام فوشيا نفسه يتألف من عدة أجزاء. إضافةً إلى النواة فإن التطبيقات والواجهات مُعدِّة كي تُكتب بمنصة Flutter، وهو مشروع من تطوير جوجل يتيح كتابة تطبيقات تعمل على مختلف أنظمة التشغيل منها أندرويد وiOS. منصة Flutter نفسها تعتمد على Dart وهي لغة برمجة من تطوير جوجل تُشبه جافاسكربت لكنها تُركز بشكل كبير على السرعة والأداء.

الجديد اليوم هو أن جوجل نشرت الشيفرة الخاصة بواجهات نظام التشغيل. هذه الشيفرة تحمل الاسم الرمزي Armadillo ولأنها مكتوبة بـ Flutter الذي يدعم التشغيل على مختلف المنصّات، استطـاع موقع Ars Technica من تحويل الشيفرة المصدرية إلى ملف apk وتشغيل الواجهات على أندرويد وكأنها تطبيق مستقل. وبهذه الطريقة تم الكشف عن شكل الواجهات.

للأسف فإن ما تم الكشف عنه لا يكفي كي نعرف الكثير، إذ من الواضح بأن واجهة Armadillo بنسختها الحالية ما زالت في مراحل بنائها الأولى وهي في الغالب عبارة عن إطارات شبه فارغة سيتم إكمالها لاحقًا وإضافة الميزات إليها.

الشاشة التي تبدو أكثر اكتمالًا هي الشاشة الرئيسية أو شاشة القفل، وهي عبارة عن قائمة قابلة للتمرير بشكل عمودي يظهر فيها في المنتصف صورة الملف الشخصي للمستخدم، التاريخ، اسم المدينة، وأيقونة البطارية. وأعلاها مجموعة من البطاقات التي تُسمى بالـ “قصص” Story cards وهو اسم غريب كونها حاليًا ليست أكثر من نسخة بتصميم مختلف عن قائمة التطبيقات الأخيرة Recent Apps في أندرويد لكن يبدو أنه سيتم توظيفها بشكل مختلف وميزات إضافية لاحقًا. أما أسفل صورة الملف الشخصي هناك مجموعة من بطاقات Google Now التي يمكن تمريرها لعرض المزيد منها.

ويمكن الضغط على الصورة في المنتصف حيث ستظهر قائمة تشبه قائمة الإعدادات السريعة في أندرويد تتيح التحكم بإعدادات الاتصال وإضاءة الشاشة والصوت وغير ذلك.

كما تتيح الواجهات إمكانات أكثر مرونة لترتيب النوافذ مقارنةً بما يقدمه أندرويد حيث يمكن صف التطبيقات بشكل أفقي أو عمودي كما لا يقتصر الأمر على تطبيقين ضمن نفس الشاشة بل يمكن إضافة تطبيق ثالث أو رابع والتحكم بالمساحة التي يحتلها كل منهما على الشاشة.

تمتلك الواجهة أيضًا لوحة مفاتيح خاصة بها، تختلف عن لوحة مفاتيح أندرويد من حيث التصميم.

 الشعار الحالي لنظام فوشيا

حاليًا هذا كل ما نعرفه حتى الآن عن نظام التشغيل الذي ما زال في مراحل تطويره الأولى على ما يبدو. يمكن أن نستنتج أن فوشيا قد يكون بديلًا كاملًا لنظامي أندرويد وكروم. بديلًا يُركز على الأداء العالي وكل مافيه هو من تطوير جوجل نفسها بدءًا من النواة وحتى لغة البرمجة المستخدمة في تطوير التطبيقات. أما بالنسبة للكيفية التي ستقوم فيها جوجل بعمل هذه النقلة النوعية الهائلة -في حال استمرت بتطوير نظام التشغيل حتى النهاية- فهذا قد يكون موضوعًا لمقال تحليلي قادم.

 

المصدر : اندوريد