السعودية تناقش قراراتها الأخيرة بخصوص رسوم الوافدين والتي تسببت بخسائر كبيرة في الاقتصاد السعودي
السعودية تناقش قراراتها الأخيرة بخصوص رسوم الوافدين والتي تسببت بخسائر كبيرة في الاقتصاد السعودي

رسوم التأشيرات، أوضح مصدر مطلع في المملكة العربية السعودية أن الرسوم التي فرضتها الجوازات السعودية مؤخرا تسببت في خسائر تقارب 100 مليون ريال سعودي، وذلك نتيجة لتحصيل الرسوم الخاصة بالمرافقين والرسوم الأخرى التي تم رفع قيمتها بشكل مفاجئ.


وأوضح المصدر أن الكثير من الوافدين اتجهوا لمقاطعة الزيارات نتيجة لارتفاع رسوم التأشيرة الواحدة إلى ما يقارب 2000 ريال وأيضا تصل إلى 5000 ريال سعودي.

 

السعودية تراجع قراراتها الأخيرة بشأن زيادة رسوم التأشيرات
 

والجدير بالذكر أيضا أن قرار رفع قيمة الرسوم اتخذته المملكة ليكون بديلا لزيادة دخل المملكة، خاصة بعد تراجع إيرادات النفط، فقد تم فرض ضريبة على المقيمين وزيادة قيمة الرسوم الخاصة بتأشيرات الدخوةل والعودة وأيضا فرض رسوم على المقيمين بالمملكة.

 

وأكدت مصادر سعودية مطلعة أن في الفترة الحالية هناك بعض القرارات التي يتم مناقشتها بهدف الرجوع للعمل بالأنظمة القديمة، وأيضا التفاوض لخفض قيمة الرسوم المفروضة على المقيمين.

المصدر : وكالات