مشادات صلاة الفجر تصل للشرطة.. إمام مفصول ومشاحنات مصلين.. والشؤون الإسلامية تتدخل
مشادات صلاة الفجر تصل للشرطة.. إمام مفصول ومشاحنات مصلين.. والشؤون الإسلامية تتدخل

شهد مسجد في حي السعادة شرق الرياض مشادات ومشاحنات بين المصلين في صلاة الفجر وصلت إلى مركز شرطة حي المنار بسبب انقسامهم حول إمام مفصول استمر يؤدي الصلاة فيهم عنوة على الرغم من عدم صلاحيته للإمامة وفق خطاب حصلت "سبق" على نسخة منه صادر من فرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة الرياض.

وفي التفاصيل، أفاد جماعة المسجد أن المصلين ظلوا لأشهر طويلة رافضين إمامهم بحجة إهماله المسجد حتى تضامن معهم فرع "الإسلامية" بالرياض وأصدر قرار فصله بتوقيع من المدير العام لفرع الوزارة الشيخ عبدالله بن عبدالعزيز الناصر.

وجاء في خطاب "قرار إنهاء خدمة" الصادر في تاريخ ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ: يطوى قيد الموظف اعتباراً من صدور القرار ويمنح مكافأة نهاية خدمة كما في المادة ٢٥ من النظام.

وعلمت "سبق" أن شرطة المنار استقبلت المواطنين على إثر الخلاف، وكشف لهم الإمام أن إمامته للناس وفق النظام ولا خلاف عليها، مشيراً أن مراقب الحي المشرف على المساجد هناك من فرع الوزارة ضمن حضور الموقف وهو مكلف رسمياً؛ وعند طلب قوات الأمـــن من المراقب استمارة التكليف أخبرهم أن الفرع طلب منه ذلك هاتفياً.

وتواصلت "سبق" مع مدير الفرع بالمكالمات والرسائل للاستفسار عن مشكلة الموظف المفصول مع جماعة المسجد إلا أنه لم يتجاوب.

وتحتفظ "سبق" بصورة من خطاب فصل الإمام عن الإمامة، كما تفيد أن سكن المسجد لا يزال تحت تصرفه.

المصدر : سبق