فوائد فاكهة شايوت
فوائد فاكهة شايوت

تستهلك فاكهة الشايوت على نطاق واسع في المناطق الاستوائية ، لا سيما إندونيسيا ، خاصة في منطقة جزيرة جاوة ، تعرف باسم Chayote Squash، ولكن الاسم الأكثر شهوة لها هو  jipang ، يطلق عليها أيضًا القرع السيامي نسبة إلى منطقة سيام Siam region في تايلاند ، وتحتوي شايوت على نسبة عالية من الماء، وتعد من الخضار ، حيث يتم طهيها بعدة طرق متنوعة ولها طعم شهي.

تشبه ثمار شايوت ، الكمثرى ، ولها لون أخضر ، فقد اثبتت بعض الدراسات العلمية ، القيمة الغذائية الكبيرة فيها، مثل الدارسة التي تم إجرائها في جامعة شمال فلوريدا University of North Florida، والتي أثبتت أنها تحتوي على العديد من الفيتامينات ، كما أنها من الخضر منخفضة السعرات الحرارية ، وتحتوي على كمية كبيرة من الألياف الغذائية كما أنها غنية بالمعادن والبروتين والكربوهيدرات والفولات ، والنياسين ، حمض بانتوثينيك ، البيريدوكسين ، الريبوفلافين ، الثيامين.

القيمة الغذائية لشايوت:
نجد أنه في كل 100 جرام من الفاكهة تحتوي على:

-نسبة الطاقة 19 سعرة حرارية.
-الكربوهيدرات 3.5%.
-البروتين 1.5%.
-مجموع الدهون 1%.
-الكولسترول 0%.
-الألياف الغذائية 4.5%.

الفيتامينات:
الفولات 23%.
النياسين 3%.
حمض بانتوثينيك 5%.
البيريدوكسين 6%.
الريبوفلافين 2%.
الثيامين 2%.
فيتامين سي 13%.
فيتامينe 1%.
فيتامين ك 4%.

المعادن:
الكالسيوم 1.7%.
الصوديوم 1%
البوتاسيوم 2.5%.
الحديد 4%.
الماغنسيوم 3%.
المنجنيز 8%.
الفوسفور 2.5%.
السيلينيوم 1%.
الزنك 7%.

الفوائد الصحية لـ شايوت:
تحتوي الفاكهة على الخواص التي تجعلها مناسبة لتغذية الإنسان والمحافظة على نظامه الغذائي من الخلل وصحته، كما أنها سريعة النمو ، يمكن حصادها بعد 30 يوم من الزراعة ، وتنمو بالتربة الرطبة:

المساعدة على فقدان الوزن: هي من الخضار التي لا يحتوي على سعرات حرارية عالية ، فقط 16 سعره حرارية لكل 100 جرام، ولا تحتوي على الدهون المشبعة ولا على الكولسترول ، بجانب ذلك فهي تحتوي على الألياف الغذائية ، والتي تمنع من تكون الكولسترول الضار ، وتقضي عليه ، لذلك هي مناسبة لمن يتبعون أنظمة غذائية لخسارة الوزن ، كما أنه فعال لمن يعانون من ارتفاع نسبة الكولسترول بالدم.

منع العيوب الخلقة: تحتوي شايوت  على مجموعة فيتامين ب المركب ، مثل الفولات ” حمض الفوليك ” ، فتحتوي الفاكهة على 23% من الكمية الموصى بها من حمض الفوليك يوميًا ، هو مهم لصحة الحامل ويساعد على نمو الجنين ويمنع ظهور التشوهات والعيوب الخلقية ، مثل أمراض الأنبوب العصبين والعيوب العصبية، كما أنه هناك حاجة له في عملية انقسام الخلايا.

الوقاية من السرطان: تحتوي  شايوت على نسبة من مضادات الأكسدة  أهمها لوتولين ” luteolin” وأبيجينين ” apigenin” ، وهذه المضادات مفيدة للقضاء على الجذور الحرة المسببة لمرض السرطان.

كما أنه مصدر للحصول على مضادات الأكسدة ، بسبب احتوائه على فيتامين سي ، واحد من أهم مضادات الأكسدة ، التي تحارب تلف الخلايا ، لمنع دخول الجذور الحرة إلى الجسم ، فاستهلاك 100 جرام من الفاكهة يعطي للإنسان 13% من حصة الفيتامين اليومية.

زيادة القدرة على التحمل: يحتوي شايوت على نسبة من معدن البوتاسيوم ، واحد من المعادن المفيدة كما أنه مصدر للطاقة ، يحتوي على 125 ملغ لكل 100 جرام ، لذلك فهو مناسب كوجبة خفيفة قبل ممارسة التمارين الرياضية ، وألعاب الجيم ، لزيادة القدرة على التحمل ، وإمداد الجسم بالطاقة اللازمة لاستكمال اللعب.

منع الشيخوخة المبكرة: تحتوي شايوت ، على نسبة من فلافونويد flavonoid ، والتي تحارب المواد الضارة مثل أنواع الأوكسجين التفاعلية (ROS) ، وهي مادة مشتقة من الأوكسجين ، ولكنها تفاعلية ، تسبب الجذور الحرة ، المسببة للشيخوخة المبكرة.

علاج حصى الكلى: كشفت نتائج دراسة تم إجرائها في جامعة University of North Florida، أنها مناسبة لعلاج تحصي الكلى، بسبب احتوائها على نسبة عالية من الماء ، كما أنها مفيدة في علاج ارتفاع ضغط الدم بسبب محتوى البوتاسيوم العالي.

منع الإمساك :  تحتوي شايوت على كمية كبيرة من الألياف الغذائية ، والتي تساعد في تحسين عملية الهضم ، ومنع حدوث الإمساك ، كما أنها تقضي على حالات الإمساك الحاد والمزمن ، بسبب سهولة حركة الطعام ودفعه خارج الجسم .

علاج انتفاخ البطن: يمكن تناول شرائح الشايوت ، مع الماء ، تقطيع الشرائح على الماء ثم تناوله على مدار اليوم ، فهو يحتوي على العناصر المدره للبول، والتي تعالج انتفاخ البطن ، وتقضي على الغازات.

الوقاية من أمراض القلب: تحتوي الثمار على مجموعة من الفيتامينات الأساسية مثل فيتامين سي ، وهو من مضادات الأكسدة التي تقضي على الجذور الحرة ، بجانب أنه لا يحتوي على الدهون المشبعة ولا الكولسترول ، بل يقلل من نسبة الكولسترول الضار ، بذلك يقضى على أمراض القلب الوعائية.

الوقاية من فقر الدم: حيث أن نقص فيتامين ب2، والحديد ، وهم من العناصر القادرة على تحفيز إنتاج خلايا الدم الحمراء ، ورفع مستوى الهيموجلوبين بالدم ، بالتالي منع حدوث فقر الدم.

عادة ما يتم إضافة الشايوت إلى السلطات ، والأطباق الجانبية ، واللحم ، وهي من الأطباق التقليدية الإندونيسية ،  يمكن طهيها مع الروبيان والفلفل الأحمر والأعشاب الاندونيسية ، أو مع أطباق الأرز ، ويمكن تناولها فص صورة عصير ، واستهلاكها بكميات معقولة ليس له أي أثار جانبية على الصحة ، ولكنها قد تتناول مع بعض الأدوية مثل الأسبرين وأدوية القلب والأوعية الدموية ، ويمكن استهلاكها بشكل يومي كنوع من الخضر.

الزوار يشاهدون الآن

المصدر : المرسال