مشاكل اللثة والأسنان بعد سن اليأس مؤشر على خطر الوفاة المبكرة
مشاكل اللثة والأسنان بعد سن اليأس مؤشر على خطر الوفاة المبكرة

حذر باحثون أمريكيون من أن السيدات اللواتي يفقدن أسنانهن بعد سن اليأس يَكُنَّ أكثر عرضة لخطر الوفاة بشكل مبكر. وأظهرت النتائج التي توصل إليها الباحثون بهذا الصدد أن أمراض اللثة وفقدان الأسنان مؤشر خطر على وجود مشكلات صحية حادة.

وتوصل الباحثون لتلك النتائج بعد تتبعهم الحالة الصحية لـ 57 ألف امرأة في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث على مدار 7 أعوام كاملة، وتبين لهم أن السيدات اللواتي عانين من أمراض اللثة كُنَّ أكثر عرضة بنسبة 12 % لخطر الوفاة طوال فترة الدراسة، وأن من فقدن كل أسنانهن كُنَّ أكثر عرضة لخطر الوفاة بنسبة 17 %.

وصـَرح الباحثون إن أمراض اللثة قد تكون إشارة تحذير دالة على وجود مشكلات صحية في أجزاء أخرى من الجسم، وبخاصة نوعية “الأمراض المزمنة” التي ترتبط بالتقدم في السن مثل أمراض القلب والسكري من النوع الثاني. وتبين أن الأشخاص الذين يدخنون أو يكثرون من تناول السكر يكونون معرضين كذلك لخطر الإصابة بمشكلات في الأسنان كما أنهم يكونون معرضين للإصابة بـأمراض تهدد حياتهم.

المصدر : وكالات