حمله مكبرة للرقابة الإدارية على قرية "سدمنت الجبل" ببني سويف
حمله مكبرة للرقابة الإدارية على قرية "سدمنت الجبل" ببني سويف

هاجمـت هيئة الرقابه الإدارية ببني سويف حمله مكبرة على قرية سدمنت الجبل بمركز اهناسيا تابعت خلالها عدد من المصالح والهيئات الحكومية من اجل ضبط الأداء الإداري لها ومتابعة جودة الخدمات المقدمة للمواطنين.

بدأت الحملة بالوحدة الصحية بالقرية حيث اكتشفت غياب مدير الوحدة ومعظم الأطباء، ونقصا في بعض الأدوية واللقاحات والمستلزمات الطبية، وعجزا في الأطباء والتمريض، وتأخر الأطباء المناوبين عن الحضور للعمل حتى منتصف اليوم، علاوة على تدني مستوى النظافة بالوحدة وتهالك بعض الأدوات الطبية وعدم صلاحية جهاز التعقيم، وعدم فصل النفايات، علاوة على عدم صلاحية معمل التحليل فنيا وطبيا، وكذا عدم وجود دفاتر الحضور والانصراف وسوء تخزين الأدوات المستخدمة في الوحدة والأوراق الهامة ووضعها في مخزن معرض لأخطار الحريق والسرقة والتلف.

ثم فاجأت الحملة محطة مياه الشرب بالقرية، حيث اكتشفت عددا من المخالفات أهمها عدم وجود سجلات لتطهير الخزانات منذ 8 أشهر وعدم مطابقة المياه المنتجة من المحطة للمواصفات القياسية المصرية من حيث نسبة العكارة والشوائب، وعدم وجود مولد كهربائي احتياطي للطوارئ، وعدم وجود مخاطبات رسمية بالعجز في الأدوات والمعدات ومستلزمات التشغيل وتنقية المياه.

كما فاجأت مدرسة سدمنت الجبل الابتدائية واكتشفت غيابا جماعيا لجميع المعلمين والإداريين وحضور المدير وعامل البوابة فقط، واكتشفت عدم توقيع أي من المدرسين أو الإداريين بالدفتر منذ شهر أغسطس من العام الماضي، علاوة على عدم وجود مخزن وسوء تخزين كتب المواد الدراسية ووضعها بجوار صناديق جمع القمامة، وعدم تكهين الأوراق والمستندات التي مرت عليها المدة الزمنية المنصوص عليها في القانون، علاوة على عدم تسليم جميع كارنيهات الرعاية الصحية للطلبة والطالبات وتخزينها بأدراج غير مؤمنة، وتم إحالة المخالفين للتحقيق العاجل.

 

المصدر : اخبار اليوم