"الديب" يفجر مفاجأة بشأن مدة حبس "مبارك"
"الديب" يفجر مفاجأة بشأن مدة حبس "مبارك"

صـّرح المحامى فريد الديب، محامى الرئيس الأسبق حسنى مبارك، إن أمنية “مبارك” بالعودة إلى منزله ستتحقق اثنـاء الأيام القليلة المقبلة، بعد حصوله على البراءة فى قضية القرن.

وأردف الديب، فى مداخلة هاتفية لبرنامج “على مسئوليتى” الذى يقدمه أحمد موسى، عبر فضائية صدى البلد، أن قرار تحديد الإقامة الجبرية لمبارك أصدره الدكتور حازم الببلاوى رئيس الوزراء الأسبق، فى 20 أغسطس عام 2013، وكان السند القانوني لهذا القرار، أن حالة الطوارئ كانت معلنة فى جميع أرجاء مصر، و بانتهاء حالة الطوارئ فى البلاد سقط القرار من تلقاء ذاته فى نفس العام.

وبيـّن محامي الرئيس مبارك، أن حالة الطوارئ غير معلنة الآن سوى فى سيناء فقط، فلا يستطيع رئيس الوزراء شريف إسماعيل أن يصدر قرار مثيلا لما أصدره “الببلاوى” تعسفًا فى ذلك الوقت، مشيرا إلى أن اليوم السبت شهد بدء الإجراءات الرسمية وإخطار النيابات المختصة لتنفيذ حكم البراءة الذى حصل عليه مبارك من المحكمة.

وأشار إلى أن الرئيس مبارك أمضى عامين حبس احتياطيا على ذمة القضية التى حكم فيها بالبراءة، وعندما يخصم العامين من قضية “القصور الرئاسية” فتكون مدته قد انتهت، مضيفًا “يبقى خلص المدة ويبقى لينا عند الدولة أكتر من سنة ونص كمان حبس فوق البيعه”.

المصدر : المصريون