أهالى «ماسبيرو» يرفضون إخلاء المنطقة مقابل شقق إيجار
أهالى «ماسبيرو» يرفضون إخلاء المنطقة مقابل شقق إيجار

رفض وفد من رابطة أهالى مثلث ماسبيرو، عرض الدكتور أحمد درويش، نائب وزير الإسكان للتطوير الحضرى والعشوائيات، بتأجير وحدات سكنية فى حى الأسمرات بـ540 جنيها شهرياً، مقابل إخلائهم المثلث.

وصـَرح سيد لابى، المتحدث باسم الرابطة، إن الوفد ناقش مع درويش، الحلول المقترحة لإجلاء الأهالى من منطقة ماسبيرو بوسط البلد، لتبدأ الحكومة عملها فى إحلال المثلث الذى تبلغ مساحته نحو 72 فدانا، بعد إعادة تخطيطها ضمن مشروع تطوير العشوائيات. وأردف «لابى» أن الوفد رفض اقتراح «درويش» بالإجماع، مؤكداً أن صندوق تطوير العشوائيات سبق أن عرض عليهم فى السابق عدة حلول، منها الإخلاء مقابل العودة للسكن فى منطقة محددة بمثلث ماسبيرو بعد التطوير، أو التعويض المادى بما يتناسب مع أسعار المنطقة، أو وحدات سكنية بديلة لمن يرغب فى ترك المنطقة، إلا أن وزارة الإسكان اقتصرت على الحل الأخير فقط، لذلك قوبل بالرفض وتم فض الاجتماع. وبيـّن أن درويش أبلغهم، اثنـاء اللقاء، بأنه سيعقد مؤتمرا جماهيريا بمنطقة ماسبيرو، السبت القـادم، بحضور محافظ القاهرة، لإعلامهم بجميع الحلول المقترحة لإخلائهم منطقة المثلث فى أقرب وقت ممكن لتطويرها بما يتناسب مع المنطقة الثرية. كانت وزارة الإسكان التقت عدة مرات بعدد من رابطة أهالى ماسبيرو الذى يمثل حوالى 4 آلاف و542 أسرة، و790 محلا، و78 ورشة، لإقناعهم بإخلاء المنطقة بهدف تطويرها، إلا أن الأهالى رفضوا الإخلاء قبل قبـول الحكومة على اقتراحاتهم التى تتضمن النقل فى وحدات سكنية بأسعار مناسبة لمن يرغب، والتعويض المادى.

المصدر : المصرى اليوم