عضو "النواب الأمريكي": مصر الحليف الأقوى لنا بين دول الشرق والعالم الإسلامي
عضو "النواب الأمريكي": مصر الحليف الأقوى لنا بين دول الشرق والعالم الإسلامي

صـّرح عضو البرلمان الأمريكي، براد شيرمان، إن مصر أصبحت حليف الولايات المتحدة الأقوى من بين دول الشرق الأوسط والعالم الإسلامي، معربا عن اعتقاده بأن هناك حاجة للعمل مع مصر سواء فيما يتعلق بالاستقرار الأمني في سيناء وفي مناطق أخرى، متابعاً أنه يجب معالجة ما قامت به الإدارة الأمريكية السابقة وتجاهلها لمصر، مشددا على ضرورة التأكيد على وجود علاقات جيدة بين البلدين اثنـاء الفترة المقبلـة.
وأردف شيرمان اثنـاء لقاء له ببرنامج “ساعة من مصر” على فضائية “الغد” الاخبارية، مع الإعلامي خالد خيري، أن هناك حاجة إلى إعادة تقييم الجماعات الإسلامية كلا على حدا، ومن بينها جماعة “الإخوان المسلمين” وما يندرج تحتها من جماعات، وأن يتم تشكيل فريقاً مستقلاً ليدقق في تلك الجماعات، مشيرا إلى أنه من السهل إدراج تلك الجماعة كإرهبية إلا أن لديها أكثر من ثلاثين جماعة تتبع فكرها.
وبيـّن شيرمان أن ما فعله “الإخوان” في مصر هو استيلاء على النظام عبر صناديق الاقتراع، ثم قاموا بحرق هذه الصناديق، مؤكدا أن الإخوان لم يسمحوا للديمقراطية أن تكبر، ورأى أن أنشطة الجماعة في مصر أثبتت أنها منظمة ضد الديمقراطية.
على جانب آخر، أشار عضو البرلمان الأمريكي، جريجوري ميكس، إلى أن زيارة الرئيس “السيسي” للولايات المتحدة ستكون مفيدة، لافتا إلى أنه دائما ما يتم الحديث عن مصر، وهذه المرة سوف يتم الحديث مباشرة مع الرئيس المصري وستكون هناك مناقشة معه.

المصدر : محيط