الإمارات تعرض نسخا مغربية نادرة من القرآن
الإمارات تعرض نسخا مغربية نادرة من القرآن

مخطوطات نادرة لنسخ من القرآن الكريم وكتب الحديث النبوي والسيرة النبوية، إلى جانب مؤلفات ومخطوطات من التراث العربي ومؤلفات المسلمين في الفقه والتاريخ واللغة والعلوم، يعرضها المغرب في الإمارات العربية المتحدة.

المعرض، الذي يحمل عنوان "نفائس المخطوطات المغربية" المنظم من لدن وزارة الثقافة والاتصال وهيئة الشارقة للكتاب، يتيح لزائره التعرف على خصوصيات التراث والتاريخ العربي الإسلامي المشترك.

وقد جرى استقدام هذه المخطوطات النادرة التي تمثل كنزاً وثروة ثقافية وحضارية كبيرة، تبيــن مصادر لهسبريس، من عدد من المكتبات والخزانات الوطنية؛ من بينها على الخصوص خزانة الجامع الكبير بمكناس، والخزانة العامة والمحفوظات بتطوان، وخزانة ابن يوسف بمراكش، وخزانة القرويين بفاس، إضافة إلى المكتبة الوطنية للمملكة بالرباط.

ويرمي معرض المخطوطات المغربية، تضيف المصادر ذاتها، إلى تمكين الباحثين وعموم المهتمين والزوار من الإطلاع على نفائس معرفية وجمالية متأصلة في التراث الإسلامي القيم بمختلف تجلياته التي تشهد على عراقة هذه الأمة في التأليف والكتابة في العلوم والمجالات المعرفية المتباينة، بالإضافة إلى تعزيز أواصر الأخوة والصداقة بين المملكة المغربية وبين دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعزيز سبل التبادل الثقافي بين البلدين.

ويعرض "نفائس المخطوطات المغربية"، الذي تحتضنه المكتبة العامة بميدان الثقافة بالشارقة إلى متم شهر رمضان الجاري، مجموعة مهمة من الكتب التاريخية التي اتخذت وعاء لنقل العلوم والمعارف.

المصدر : جريدة هسبريس