نائب: القوات العراقية تحركت لاستعادة ابار كركوك والوطني...
نائب: القوات العراقية تحركت لاستعادة ابار كركوك والوطني...

اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون جاسم محمد جعفر، الجمعة، أن قوات من جهاز مكافحة الارهاب والحشد الشعبي تحركت لاعادة سيطرة الحكومة الاتحادية على ابار نفط بكركوك، مشيرا الى أن الاتحاد الوطني الكردستاني طالب امس القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بالتريث في بدء تلك العمليات.

وصـَرح جعفر في حديث لـ السومرية نيوز، إن "قوات جهاز مكافحة الارهاب والحشد الشعبي تحركتا باتجاه اعادة سيطرة الحكومة الاتحادية على ابار النفط بكركوك بعد الاستيلاء عليها من قبل قوات البيشمركة ابان دخول زمر الدولة الاسـلامية داعـش الارهابية الى العراق"، ميبنا أن "الاتحاد الوطني الكردستاني طالب امس القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بالتريث في بدء عمليات اعادة السيطرة على ابار النفط".



وأردف، أن "ما يخص رئاسة اقليم كردستان او شخص مسعود البارزاني فلم تتوفر لدينا معلومات مؤكدة بهذا الشان"، مشددا على ان "القوات العراقية المتقدمة باتجاه ابار النفط في كركوك هي قوات كبيرة ولا نعتقد ان تحصينات البيشمركة في حال رغبت بالتصدي انها ستصمد امامها، كما اننا نعتقد ان المنطق يحتم عليها الانسحاب".

واكد جعفر، أن "حديث الساسة الكرد عن صد هجمات من قبل البيشمركة للحشد الشعبي هي محض افتراء ولاتوجد اي تحركات للحشد الشعبي خارج اطار القيادة المشتركة، وماحصل بكل بساطة انه وبعد تعرض مبنـى حزب الدعوة في كركوك لهجوم مسلح فقد ردت قوات حماية المقر باطلاق النار في الهواء ولم يحصل اي تصادم لها مع قوات البيشمركة او غيرها".

وتناقلت عدد من وسائل الاعلام العربية والعالمية، في وقت سابق اليوم الجمعة، اخبارا تفيد بقيام القوات العراقية بتنفيذ عمليات عسكرية في مناطق جنوبي كركوك بهدف السيطرة على تلك المناطق، ولكن سرعان ما نفت قيادة العمليات المشتركة تلك الاخبار ، محذرة باتخاذ الإجراءات القانونية إزاء محاولات "إرباك الرأي العام والتأزيم".

المصدر : السومرية نيوز