القوات العراقية تبدأ عملية عسكرية جنوب كركوك والبشمركة في حالة استنفار
القوات العراقية تبدأ عملية عسكرية جنوب كركوك والبشمركة في حالة استنفار
بدأت القوات العراقية الجمعة، عملية عسكرية بهدف "استعادة" مواقعها في محافظة كركوك (شمال) والتي استولى عليها الأكراد مستغلين هجوم تنظيم "الدولة الإسلامية" في حزيران/يونيو 2014، وفق ما أعلن ضابط كبير في الجيش العراقي.

أعلن ضابط كبير في الجيش العراقي أن القوات الاتحادية العراقية بدأت الجمعة عملية عسكرية باتجاه "استعادة" مواقعها التي خسرتها بعد أحداث حزيران/يونيو 2014 في محافظة كركوك الواقعة في شمال البلاد.

وأكد الضابط وهو برتبة عميد وموجود ضمن القوة جنوب مدينة كركوك "باشرت القوات المسلحة العراقية حركتها تجاه استعادة مواقعها قبل أحداث حزيران/يونيو 2014"، في إشارة إلى المواقع التي استولى عليها الأكراد مستغلين هجوم تنظيم "الدولة الإسلامية" وانهيار الجيش العراقي في حينه.

من جهته أعلن مسؤول كردي رفيع المستوى الجمعة أن القوات الكردية (البشمركة) نشرت وحدات مدججة بالسلاح داخل مدينة كركوك وحولها تحسبا لأي هجوم محتمل من قبل قوات الحشد المليشاوي الشعبي التي تقاتل إلى جانب قوات حكومة العـراق الاتحادية.

وصـَرح هيمن هورامي كبير مساعدي رئيس الإقليم مسعود بارزاني في تغريدة على موقع تويتر إن "قوات البشمركة مستعدة بشكل كبير للرد على أي هجوم محتمل من قبل قوات الحشد المليشاوي الشعبي" الفصائل المسلحة التي شكلت بهدف القتال إلى جانب القوات الحكومية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

فرانس 24 / أ ف ب

المصدر : فرانس 24