5 مكاسب للظفرة بعد الفوز على «الملك»
5 مكاسب للظفرة بعد الفوز على «الملك»

حقق فريق الظفرة خمسة مكاسب بعد فوزه على الشارقة، أول من أمس، بهدفين نظيفين، في الجولة الثانية من دوري دول الخليج لكرة القدم، وتجسد المكسب الأول في حصد أول ثلاث نقاط في الموسم الجديد، بعد التعادل المخيب في الجولة الأولى أمام الإمارات بعدما كان متقدماً بالنتيجة 3-2 حتى الدقيقة 71، وثاني المكاسب تمثل في تكريس العقدة على الشارقة الذي لم يستطع الفوز على الظفرة على مدار سبع سنوات، حيث يعود آخر فوز للملك إلى موسم 2010.

المكاسب الـ 5

1- الفوز الأول في الدوري بعد التعادل أمام الإمارات.

2- تكريس العقدة بعدم الخسارة أمام الشارقة منذ سبعة مواسم.

3- استمرار تسجيل البرازيلي، ايلتون الميدا للأهداف.

4- تألق أحمد علي وتسجيله هدفاً وتسببه في ركلة الجزاء الثانية.

5- التنظيم الدفاعي المحكم والخروج بشباك نظيفة.

وتجسد ثالث المكاسب في استمرار تألق الوافد الجديد، البرازيلي ايلتون الميدا، المنتقل في صفقة انتقال حر قادماً من الجزيرة، فبعدما سجل «هاتريك» في الجولة الماضية في مرمى الإمارات في المواجهة التي انتهت بالتعادل 3-3، عاد اللاعب وأسهم في فوز فريقه على الشارقة بتسجيله ثاني أهداف فريقه من ضربة جزاء.

ورابع المكاسب هو العودة القوية لصانع ألعاب الفريق أحمد علي الذي تألق في المواجهة وسجل هدف التقدم من ضربة جزاء في الدقيقة الثانية، وكان اللاعب نفسه قد تسبب في ركلة الجزاء الثانية التي سجل منها فريقه الهدف الثاني، كما أن معظم تمريراته كانت ناجحة حتى لحظة خروجه في الدقيقة 88.

وأما خامس المكاسب فكان التنظيم الدفاعي المحكم الذي ظهر به الفريق، بعكس المواجهة الماضية أمام الإمارات التي شهدت تسجيل ثلاثة أهداف في شباكه بسبب الأخطاء، كما أن الفريق تمكـن السيطرة على وسط الملعب وكان الطرف المبادر طوال وقت اللقاء من اثنـاء التمركز الصحيح والتمريرات الناجحة.

من جهته، أبدى مدرب فريق الظفرة، السوري محمد قويض رضاه عن اداء فريقه أمام الشارقة، مشيراً إلى أن لاعبيه استوعبوا درس مباراة الإمارات في الجولة الأولى وقللوا من الأخطاء وحافظوا على التقدم.

وبيـّن مدرب الظفرة في مؤتمر صحافي أن فريقه احترم ضيفه الشارقة، وراقب مفاتيح لعبه من أجانب ومواطنين، عكس الشارقة الذي دخل بسقف طموح مرتفع عقب تعادله أمام النصر، مشيراً إلى أن خروج الفريقين بالتعادل في الجولة الأولى جعل الأهداف مشتركة في الفوز.

وأكد المدرب السوري صحة ضربتي جزاء الظفرة، مشيراً إلى أن النتيجة كان يمكن أن ترتفع لو استغل مهند فرصة انفراده بحارس الشارقة.

وبيـّن قويض أن الاحتفاظ بالكرة كان أحد تكتيكات الفريق لإراحة خط الدفاع، مؤكداً ان الفوز لم يكن سهلاً أمام فريق كانت خطورته واضحة في الكرات الثابتة.

 

المصدر : الإمارات اليوم