محافظ صلاح الدين بعد الافراج عنه: القضاء وجه ضربة موجعة...
محافظ صلاح الدين بعد الافراج عنه: القضاء وجه ضربة موجعة...

أكد محمد ابراهيم مستشار محافظ صلاح الدين احمد الجبوري، الاربعاء، الافراج عن الأخير وبراءته من التهم المنسوبه اليه، فيما اشار الجبوري بعد الافراج عنه الى أن القضاء وجه ضربة موجعة لاصحاب النفوس المريضة.

وصـَرح ابراهيم في بيان تلقت، السومرية نيوز، نسخة منه، إنه تم "نقض قرار الحكم الصادر بحق محافظ صلاح الدين احمد عبد الله عبد من قبل رئاسة محكمة استئناف الرصافة بصفتها التمييزية بعد تصحيح قرار الحكم الذي اصدرته محكمة جنح هيئة النزاهة لعدم وجود مخالفة ضده او جناية"، مشيراً الى "إعادة القضية الى قاضي التحقيق لغرض غلقها".



الى ذلك، ثمن محافظ صلاح احمد الجبوري، "موقف رئاسة الوزراء ورئاسة البرلمان لتفهمهم القضية واصطفافهم الى جانب الحق، وايضا نزاهة قضائنا العادل"، مشيرا الى أن "الأيام كشفت لاهالي صلاح الدين حجم المؤامرة عليهم".

وأردف الجبوري، بحسب البيان الذي اورده مكتبه، "لم نشك ابدا بنزاهة قضائنا العادل ووقوفه الى جانب الحق، وسوف لن نتوانى عن خدمة اهلنا في المحافظة وسنبذل كل الجهود لتحدي الصعاب والوصول الى بر الامان"، لافتاً الى أن "القضاء العراقي وجه ضربة موجعة الى اصحاب النفوس المريضة الذين ارادوا تزييف الحقائق".

وكان مكتب محافظ صلاح الدين أحمد الجبوري أعلن في وقت سابق من، اليوم الاربعاء، عن صدور قرار قضائي باطلاق سراح المحافظ بعد تبرئته من جميع التهم الموجهة اليه، وفيما اشار مجلس القضاء الأعلى الى أن محافظ صلاح الدين السابق شُمل بقانون العفو عن قضيتين فقط، وما يزال مطلوباً عن قضايا أخرى يجري التحقيق فيها.

وكشف مصدر مطلع، في 20 تموز 2017، عن صدور ثلاثة احكام بالسجن بحق محافظ صلاح الدين احمد عبد الله الجبوري، مبينا ان ذلك جاء على خلفية قضايا احالتها محكمة تحقيق النزاهة منها قضية الاستيلاء على اراض مملوكة للدولة وتسجيلها بأسم شركة خاصة وتقطيعها وبيعها لحسابه الخاص.

المصدر : السومرية نيوز