فريق تقييم الحوادث يعلن اليوم نتائج أربعة تحقيقات لحوادث شهدتها اليمن
فريق تقييم الحوادث يعلن اليوم نتائج أربعة تحقيقات لحوادث شهدتها اليمن

صَـرحت مصادر مطلعة، إن فريق التقييم التابع للتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، سيعلن اليوم نتائج أربعة تحقيقات لحوادث شهدتها اليمن منذ بداية عملية عاصفة الحزم.

وأكـّدت المصادر، إن الفريق سيعقد اليوم (الأحد) مؤتمراً صحافياً لتقييم بعض الحوادث التي وقعت في اليمن، حيث سيتحدث منصور المنصور المستشار القانوني، والمتحدث الإعلامي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث، اثنـاء المؤتمر عن نتائج التحقيقات التي قام بها الفريق المستقل بعد ورود ادعاءات من منظمات دولية تُتهم فيها قوات التحالف باستهداف أهداف مدنية.

وسيسلط الفريق المشترك الضوء على نتائج تقييم الحوادث من اثنـاء حادثة سجن البيضاء المركزي، وحادثة مصنع المياه بمدينة عبس، وحادثة مستشفى الثورة العام بمدينة الحديدة، وحادثة مدينة صعدة القديمة.

وكان آخر مؤتمر صحافي للفريق عقد أواخر شهر فبراير (شباط) الماضي، وحمّل الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن مسؤولية ضربة واحدة، وبرّأه من 3 أخرى، بعد إجراءات تحقيق أكملها الفريق. ويشدد الفريق على أن أعضاءه يقومون بتدقيق وتمحيص أي حادث، ثم يضعها في التقرير النهائي الذي يعرض على الرأي العام، كما يشير إلى وجود كثير من الادعاءات غير مكتملة العناصر، وتحتوي على تفاصيل ناقصة متعلقة بالحوادث، مثل تعرّض بعض المدارس أو دور الرعاية الاجتماعية لقصف جوي، دون تحديد اسم المدرسة أو الدور.

ويؤكد الفريق أنه يسير وفقاً لمنهج المصداقية والاستقلالية والشفافية في الإعلان عن النتائج التي يتم التوصل إليها بغض النظر عن الجهة المسؤولة أو المخطئة في الحادث، وأن الفريق يمتلك خبراء في المجالات العسكرية والقانونية، والبعض منهم على رأس الخدمة العسكرية، والبعض الآخر عكس ذلك، كما أنهم متفرغون لهذه المهمة.

وعادة ما يكتفي الفريق بمهمته باعتباره لجنة إيضاح وتقصي الحقائق أمام الرأي العام، وأن الفريق المشترك معني بالتحقيقات التي ترد إليه ويقوم بالتواصل، كما أن الفريق المشترك لا يعلن عن النتائج التي توصّل إليها إلا بعد اكتمال التقرير النهائي، مع وجود بعض الصعوبات في استحصال المعلومات.

المصدر : وكالات